معلومات

التصاقات في البطن من اعتصامات الجرش


الالتصاقات عبارة عن حزم من الأنسجة الضيقة التي تشبه الندبة والتي تتشكل بين عضوين أو سطوح داخل جسمك. الأسباب الأكثر شيوعًا للالتصاقات البطنية تشمل: التهاب الزائدة الدودية ، التهاب بطانة الرحم ، التهاب الرتج ، السرطان والجراحة الغازية. يمكن أن تتطور الالتصاقات المعتدلة أو المؤقتة بعد الانخراط في تمارين متكررة مثل الجري أو الجلوس أو الجرش البطني أو أي أشكال أخرى من تدريبات القوة. قد تتلاشى الالتصاقات المعتادة التي يسببها التمرين مع الوقت. قد تتطلب التصاقات الأكثر حدة العلاج أو الجراحة.

الأعراض

يمكن أن تسبب الالتصاقات البطنية التي تتشكل بين المعدة والأمعاء أو غيرها من أعضاء البطن الألم والانتفاخ والغثيان والقيء والإمساك. مع زيادة شدة أو حجم الالتصاق ، ستصبح الأعراض أكثر وضوحًا. قد يحدث التصاق ناتج عن الجراحة أو التهاب الزائدة الدودية أو حالات طبية أخرى دون أعراض. ولكن يمكنك أن تبدأ في الشعور به أثناء القيام بتمارين مثل الجلوس أو الجرش البطني. الانخراط في الجرش البطني يمكن أن يتفاقم ويزيد من ضيق التصاق البطن الموجود مسبقًا لجعله ملحوظًا.

علاج او معاملة

عادةً لا تتطلب الالتصاقات الخفيفة الناتجة عن التمرينات الرياضية مثل تلك الناتجة عن الجرش البطني علاجًا طبيًا وستتوقف غالبًا عن طريق ترميم منطقة البطن المصابة. يمكنك تخفيف بعض الضيق وعدم الراحة مع العلاجات الحرارية مثل حمامات المياه الساخنة أو حمامات البخار أو الساونا. يمكن أيضًا استخدام علاج التمدد والتدليك كعلاج في بعض الحالات. قد تتطلب الالتصاقات البطنية الأكثر خطورة التي نشأت من التهاب الزائدة الدودية أو بطانة الرحم أو الجراحة أو الصدمة علاجًا طبيًا بمرور الوقت إذا بدأت الالتصاقات في إحداث انسداد معوي أو مشاكل في الخصوبة. لن يفكر الأطباء في التدخل الجراحي إلا كحل أخير لأن الجراحة الإضافية تزيد من خطر حدوث مزيد من الالتصاقات.

الاعتبارات

تحتاج الأعضاء والأنسجة إلى العناصر الغذائية للحفاظ على صحتها. التوازن الغذائي الجيد سيبقي جسمك يتحرك بطريقة سائلة ويقلل من خطر الإصابة بالالتصاقات. سيؤدي استنفاد العناصر الغذائية الرئيسية إلى تلف يمكن أن يتسبب في إجهاد عضلاتك. عندما تتعب العضلات وتصبح الأنسجة الداخلية الأخرى ضعيفة بسبب سوء التغذية ، يمكن أن يسبب التمرين المفرط تصاقات جديدة أو يؤدي إلى تفاقم تلك الموجودة.

الوقاية

أكثر من 90 في المئة من التصاقات في البطن هي التي تسببت في البداية عن طريق الجراحة. يمكن أن تتفاقم هذه الأعراض في وقت لاحق من خلال بعض أشكال التمرينات مثل الجرش البطني. اتخذ خطوات لتقليل خطر الجراحة والمرض للمساعدة في منع الالتصاقات. ممارسة التمارين الرياضية المعتدلة وتناول نظام غذائي متوازن من الناحية الغذائية سيقلل من خطر إصابتك بمشاكل صحية تتطلب جراحة. التمرين هو وسيلة فعالة للحفاظ على حركة جسمك وسائلك عند القيام به بشكل صحيح. يمكن منع التصاقات الجديدة الناتجة عن الاعتصامات وجرش البطن عند إجراء هذه التمارين بشكل صحيح وباعتدال.